وزارةالتربية
“التربية” تفتح باب التسجيل لاختبارات “إمسات”.
مارس 17, 2021
تغيير أوزان الفصلين الأول والثاني بالمنهاج الأجنبي من 33% إلى صفر %
مارس 18, 2021

التعليم الهجين خلال العام الدراسي المقبل

وزير التربية حسين الحمادي
أفاد معالي حسين الحمادي وزير التربية والتعليم، بأن الوزارة ستطبق نموذج "التعليم الهجين" خلال العام الدراسي المقبل، وذلك للمحافظة على مكتسبات ومهارات هذا النوع من التعليم، وتعكف على إنشاء منظومة داعمة لإعادة وتأهيل الطلبة للعودة للمدارس من خلال فرق التوجيه والإرشاد، وتعتبر في مراحلها النهائية وسيتم الكشف عنها قريباً.

وأوضح معاليه خلال مشاركته في برنامج "لا تشلون هم" على قناه الإمارات، بأن العديد من الدراسات والبحوث في المجال التعليمي تؤكد إن كلمة "لا تشلون هم" خالدة وسوف يذكرها التاريخ ولن ينساها العالم، وهي عبارة عن فكر قيادي فذ .

ففي لحظة مهمة في تاريخ دولة الإمارات، شهدت جائحة "كوفيد 19"، وأثارت الخوف لدى الجميع، ولم يكن العالم بأجمعه يعي ما يحدث، ولم يكن أحد يعرف هذا الوباء وآثاره والتعامل معه، وفي هذه الظروف الصعبة وجه صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، رسالته الخالدة للجميع "لا تشلون هم"، كان لها انعكاساتها وآثارها الطيبة على نفوس الجميع، حيث بثت فيهم الطمأنينة، وأكدت أن دولة الإمارات دار أمان وخير، مضيفاً أن كلمة سموه منهج يدرس وفكر في القيادة يمكن أن تدمج في المناهج الدراسية حتى يظل هذا الفكر القيادي الفذ مع الأجيال المتلاحقة.

وتفصيلا قال معاليه، إن التعليم في المستقبل، سيكون بنظام التعليم الهجين الممزوج بين التعليم الذكي عن طريق المنصات التعليمية، والتعليم الواقعي للاستفادة من تعليم مواد محددة، موضحا بأن الطالب يمكن ان يستسقي المعلومات عن طريق التعلم عن بعد، ولكنه يحتاج إلى الذهاب الي المدرسة لتنمية العديد من المهارات لديه تحت إشراف تربوي، منها المهارات الناعمة والسلوكية، والعمل كفريق واحد، والاستفادة من تجارب أقرانه في التعليم، والاستفادة من المختبرات العلمية، وممارسة الرياضة .

وحول نظرة التعليم في الدولة للخمسين عاماً المقبلة، قال الحمادي، إنه حسب خطة دولة الإمارات 2071، توجد أولويات لتحقيق هدف أن التعليم في الإمارات هو الأفضل في العالم، موضحا أنه بدعوة من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، عقدت خلوة وزارية ضمت الوزراء والخبراء والمختصين، وشهدت مناقشات حول الخطط المستقبلية للدولة في القطاعات كافة، ومنها التعليم، لافتاً إلى أن خطة التعليم للخمسين لها محاور عدة، والهدف الوصول إلى الرقم "واحد" في التعليم عالمياً.

نقلاَ عن الصفحة الرسمية لصحيفة البيان على الفيس بوك

1 Comment

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.